هل الأنبياء في قبورهم أحياء أم أنهم في السماء

الكاتب موضوع: هل الأنبياء في قبورهم أحياء أم أنهم في السماء  (زيارة 244 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

Feb 23, 2016, 01:58 مساءاً
حلم مطركاتب الموضوع
  • *
  • مشاركة: 41
  • مقيم في: sa
  • تقييم 1
  • الجنس: أنثى
هل الأنبياء في قبورهم، كما أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أنه مرَّ على موسى في قبره وسلَّم عليه، أم أنهم في السماء؟

هذا الأمر ليس فيه خلاف، قال صلى الله عليه وسلم: "الأَنْبِيَاءُ أَحْيَاءٌ فِي قُبُورِهِمْ يُصَلُّونَ"{1}
فهم موجودون في القبور تماماً بتمام، لكننا نعلم أن القبر يحوي الجسم، والروح تصعد إلى الملأ الأعلى، ولكن لها صلة بهذا الجسم، فمن زاره وألقى السلام عليه، فإنه يرد عليه السلام، لقوله صلى الله عليه وسلم: "مَا مِنْ عَبْدٍ يَمُرُّ بِقَبْرِ رَجُلٍ كَانَ يَعْرِفُهُ فِي الدُّنْيَا فَيُسَلمُ عَلَيْهِ إِلاَّ عَرَفَهُ وَرَدَّ عَلَيْهِ السَّلاَمَ"{2}
وفى حديث آخر:"«مَا مِنْ رَجُلٍ يَزُورُ قَبْرَ حَمِيمِهِ فَيُسَلمُ عَلَيْهِ وَيَقْعُدُ عِنْدَهُ إِلاَّ رَدَّ عَلَيْهِ السَّلاَمَ وَأَنِسَ بِهِ حَتَّى يَقُومَ مِنْ عِنْدِهِ"{3}
إذاً الأنبياء أجسادهم في الأرض، وأرواحهم في السماء، ولكن هذه الأرواح على صلة بهذه الأجسام.
ولذا أخذه الأمين جبريل إلى حيث قبر سيدنا موسى وقال له: انزل هاهنا فصلَّي، هنا قبر أخيك موسى، فقال صلى الله عليه وسلم: فوجدته قائماً يُصلي لله، صلاتنا صلاة تكليف، لكن الصلاة الأخرى فيها تشريف وفيها تجلي، وفيها تملي، وفيها مشاهدات ومكاشفات لا يعلمهما أحد من خلق الله لأنها أمور غيبية لا نستطيع أن ندركها بعقولنا الكسبية، لكن الأنبياء أحياء عند ربهم يُرزقون بأرواحهم، وهناك صلة بين أرواحهم وأجسامهم، كما أن أجسامهم قال فيها صلى الله عليه وسلم: "إِنَّ اللَّهَ  قَدْ حَرَّمَ عَلَى الْأَرْضِ أَنْ تَأْكُلَ أَجْسَادَ الْأَنْبِيَاءِ عَلَيْهِمُ السَّلام"{4}
أجسادهم لا يصيبها البلى، وتظل هناك صلة بينها وبين الروح، وما دام لا يصيبها البلى فهذا يؤكد لنا أن هناك صلة بينها وبين الروح، لأن الروح بعدما تفارق الجسم فوراً نرى علامات البلى، يبدأ ينتفخ، ثم تخرج الرائحة، ثم بعد ذلك بعد دفنه إذا فتحنا نجد الشعر وقد تساقط، والجلد وقد تهدل، وهكذا، لأن الروح قد فارقته، أما أجساد الأنبياء فإنها لا تبلى وهذا خير دليل على أن فيها روح لا يعلم أمرها إلا الله.
{1} مسند البزار وابن حجر عن أنس رضي الله عنه
{2} ابن عساكر ، عن أَبي هُرَيْرَةَ رضَي اللَّهُ عنهُ، اسم الكتاب: جامع المسانيد والمراسيل
{3} أَبو الشَّيخ والدَّيلمي عن أَبي هُرَيْرَةَ رضَي اللَّهُ عنهُ، جامع المسانيد والمراسيل
{4} سنن أبي داود والنسائي عن أوس بن أوس رضي الله عنه


http://www.fawzyabuzeid.com/%D9%83%D8%AA%D8%A8/%D8%AA%D8%AC%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D8%AC

منقول من كتاب {تجليات المعراج} لفضيلة الشيخ فوزي محمد أبوزيد

<a href="http://www.youtube.com/watch?v=P5Nl_yFOssw" target="_blank" class="aeva_link bbc_link new_win">http://www.youtube.com/watch?v=P5Nl_yFOssw</a>




May 04, 2016, 10:16 مساءاً
پ چ ژ گ ڤ
  • من اراد ان يشكرني فرجائاً لا يكتب شكراً
  • *
  • مشاركة: 8858
  • مقيم في: 00
  • تقييم 34
  • من تـشمر للخير فلينتظر أذية الآخرين
- إعتمد على نفسك قدر المستطاع
- مراجعة المختص أفضل من القيل والقال
- لا يتقاضى العضو أجر مادي على المشاركة
- لا تصدق كل ما تقرأ فالكثير منها غير صحيح
- تأكد من المعلومة قبل اتخاذ القرار فالامور في تغيـر
- كثير من الامور على ارض الواقع تختلف عن المكتوب
- يوجد من ينتهز المنتدى لأغراض نصب واحتيال فاحذر

Jun 18, 2017, 03:40 مساءاً
پ چ ژ گ ڤ
  • من اراد ان يشكرني فرجائاً لا يكتب شكراً
  • *
  • مشاركة: 8858
  • مقيم في: 00
  • تقييم 34
  • من تـشمر للخير فلينتظر أذية الآخرين
رفع
- إعتمد على نفسك قدر المستطاع
- مراجعة المختص أفضل من القيل والقال
- لا يتقاضى العضو أجر مادي على المشاركة
- لا تصدق كل ما تقرأ فالكثير منها غير صحيح
- تأكد من المعلومة قبل اتخاذ القرار فالامور في تغيـر
- كثير من الامور على ارض الواقع تختلف عن المكتوب
- يوجد من ينتهز المنتدى لأغراض نصب واحتيال فاحذر

كلمات بحث : قصص انبياء 
 

مواضيع ذات صلة

  الموضوع / بدء بواسطة ردود آخر مشاركة
19 ردود
1521 مشاهدة
آخر مشاركة Apr 21, 2012, 09:03 مساءاً
بواسطة النورس جوناثان
10 ردود
851 مشاهدة
آخر مشاركة May 03, 2012, 12:14 صباحاً
بواسطة ام زيد
11 ردود
942 مشاهدة
آخر مشاركة Jan 10, 2013, 12:57 صباحاً
بواسطة الصديق الوفي
14 ردود
601 مشاهدة
آخر مشاركة Jul 18, 2013, 01:19 صباحاً
بواسطة мαяyαи
8 ردود
428 مشاهدة
آخر مشاركة Jun 14, 2014, 10:37 صباحاً
بواسطة Sweet Heart


free counters